الشروق اليومي: “الكينغ” خالد يلهب تندوف بـ”تحيا الصحراء الغربية”

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 5 نوفمبر 2015 - 1:31 مساءً
الشروق اليومي: “الكينغ” خالد يلهب تندوف بـ”تحيا الصحراء الغربية”

نشّط الشاب خالد، على مدار أكثر من ساعتين، حفلا كبيرا بملعب عبد الحميد كرمالي بتندوف، بحضور السلطات الولائية والأمنية، وكذا وزيرة الثقافة للصحراء الغربية، السيدة “خديجة حمدي”، ضيفة شرف. روعة الحفل الفني الساهر الناجح أكدت أحقية الشاب خالد بلقب النجم العالمي الذي يحمله منذ عدة سنوات خلت.

أمتع “ملك الراي” الجماهير الغفيرة، التي حضرت هذاالحفل، الذي يدخل في إطار احتفالية أول نوفمبر.

وقد جهزت كل عناصر إنجاح هذا الحفل، منها المنصةالتي تليق بتنظيم مثل هذا الحفل الضخم والمؤثراتالصوتية والأضواء العصرية، وخصوصا الجمهور الغفير،الذي حضر هذا الحفل، بتعداد تجاوز 6000 من محبيوعشاق الكينغ. وكان الشاب خالد في قمة عطائهوشهرته كعميد الأغنية  الوهرانية، حيث أدى العشراتمن الأغاني على شرف جمهور مطلع ومتلهف لحفلات موسيقية رائعة.

وعند أدائه للأغاني التي تبقى جد مطلوبة مثل “عيشة” و”بختة”،  وخاصة أغاني ألبومه الأخير، التي تجاوبمعها الجمهور. فقد أمتع خالد، مثل عادته، عشاقه بصوته الجياش وضحكته المعهودة.

وكان قبيل الحفل عبر الشاب خالد عن فرحته الغامرة بلقائه لمحبيه بولاية تندوف وأنه يفتخر بنجاحه وطنياوعالميا دون أن يعفل عن التذكير بأنه يأمل أحياء حفلات أخرى على مستوى كل ولايات الجنوب. وخلالفقرات الحفل، ردد مرارا وتكرارا جملة “تحيا تندوف ويحيا سكان الصحراء”، بينما حضرت في المدرجات الإعلامالوطنية بقوة بالإضافة إلى علمي الصحراء الغربية وفلسطين، بينما اختتم الشاب خالد سهرته بتحية محبيهوجمهوره الذي تجاوب مع أغانيه طوال السهرة. وبعدها تم تكريمه من طرف الوالي، السيد مرموري مومن،بمنحه لباس الرجل التندوفي التقليدي “لدراعة”، ليعبر عن شكره وامتنانه للجمهور التندوفي الذي تجاوب معأغانيه.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجناح الإعلامي للإنتفاضة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.