واسترن صحراء فاوندايشن” تدعو ترامب إلى التحرك من أجل إنهاء احتلال الصحراء الغربية

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 16 أبريل 2017 - 1:31 صباحًا
واسترن صحراء فاوندايشن” تدعو ترامب إلى التحرك من أجل إنهاء احتلال الصحراء الغربية

الجزائر: شبكة انتفاضة ماي الجناح الاعلامي لانتفاضة الاستقلال – دعت المنظمة غير الحكومية الأمريكية “واسترن صحراء فاوندايشن” الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى التحرك من أجل إنهاء الاحتلال غير الشرعي للصحراء الغربية مؤكدة أن عاهل المغرب الملك محمد السادس  قوض مسار الأمم المتحدة من أجل تقرير المصير.

و دعت رئيسة هذه المنظمة غير الحكومية  سوزان شولت في رسالة موجهة إلى الرئيس الأمريكي عشية اللقاء الذي سيعقده هذا الأحد مع العاهل المغربي الإدارة الأمريكية إلى توجيه إشارة قوية للمجتمع الدولي من أجل تسوية القضية الصحراوية بوضع حد للاحتلال.

و كتبت السيدة شولت في الرسالة التي بعثتها إلى البيت الأبيض تقول “سيدي الرئيس أكتب لكم باسم المنظمة غير الحكومية “يو.أس واسترن صحراء فاوندايشن” التي تمثل العديد من المواطنين الأمريكيين المنشغلين لأناشدكم على حث ملك المغرب خلال لقاءكم به (هذا الأحد) في عيد الفصح على وضع حد للاحتلال اللاشرعي  والهمجي للصحراء الغربية”.

و أردفت مناضلة حقوق الإنسان تقول أنه “ينبغي على العاهل المغربي على الأقل الكف عن تقويض مسار تنظيم استفتاء تقرير المصير الذي وعدت به الأمم المتحدة منذ زمن و كذا التوقف عن ترهيب الصحراويين الموجودين بالأراضي المحتلة و تعنيفهم”.

و قالت المناضلة الأمريكية التيهي أيضا رئيسة “ديفانس فوروم  فاوندايشن” أن “محكمة العدل الأوروبية أصدرت ولحسن الحظ السنة الماضية حكما يجعل من الصعب على المغرب نهب الموارد الطبيعية الصحراوية وهي ممارسة أخرى على الملك المغربي وضع حد لها”.

و أشارت السيدة شولت في رسالتها إلى أن إدارة ترامب “تدرك أهمية مكافحة الراديكالية وأن الفوز يمر عبر دعم المسلمين المعتدلين الذين يتقاسمون قيمنا”.

و تابعت تقول “شعب الصحراء الغربية من اكبر المعجبين بقيم أمريكا لأنه أسس جمهورية استلهمت (قيمها) من دستورنا الأمريكي”.

و ذكرت المناضلة الأمريكية بهذا الصدد بان الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية عضو في الاتحاد الإفريقي معترف بها من قبل أكثر من 70 بلدا.

و أكدت أن “الشعب الصحراوي يبقى مصدر الهام لسكان العالم بأسره من خلال جهوده الحثيثة من أجل الحرية من خلال تطبيق القانون و كذا المرافعات السلمية”.

و أضافت “سيدي الرئيس إذا دافعتم عن الشعب الصحراوي فإنكم توجهون بذلك إشارة قوية للمجتمع الدولي تعكس مدى التزام الولايات المتحدة باحترام قواعد القانون والديمقراطية و حقوق الإنسان”.

و استرسلت تقول “كما ستوجهون إشارة قوية بأن إدارة ترامب لن تسمح بالسيطرة غير الشرعية والمنافية للأخلاقيات لشعب مسالم يشاطرنا نفس القيم و يتطلع للاقتداء بأمتنا”.

و للإشارة فإن المجتمع المدني الأمريكي متجند منذ وصول العاهل المغربي محمد السادس يوم الخميس إلى الولايات المتحدة  للتنديد بالاحتلال وانتهاكات حقوق الإنسان التي ترتكبها قوات الاحتلال المغربية في الصحراء الغربية.

و لا تعترف الإدارة الأمريكية بالسيادة المزعومة للمغرب على الصحراء الغربية وفي 2016 أبقت كتابة الدولة الأمريكية الصحراء الغربية ضمن قائمة الأقاليم الخاضعة للتبعية و ذات السيادة الخاصة مؤكدة أن “سيادتها تتطلب التحديد”.

و يتضح جليا بشأن هذا الملف أن الإدارة الأمريكية رفضت بشكل قطعي الادعاءات المغربية الزائفة بشأن الأراضي الصحراوية المحتلة.

و جاء في التوضيحات التي قدمها مكتب الاستعلامات و البحث التابع لكتابة الدولة الأمريكية أن الإدارة الأمريكية تؤكد أيضا أنها لا تعترف “بأي قوة مديرة” في هذا الإقليم  الأمر الذي يمثل إنكارا صارخا لأطروحة “مغربية الصحراء الغربية” التي تسعى الرباط لفرضها بالقوة.

 المصدر : اذاعة الجزائر

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجناح الإعلامي للإنتفاضة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.